الصين تحيل ملف الجزر الى الأمم المتحدة

آخر تحديث:  السبت، 15 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 10:56 GMT
دياويو

الجزر المتنازع عليها

سلمت الصين إلى الأمم المتحدة مذكرة تفصيلية شارحة مطالبتها بالمنطقة المتنازع عليها في بحر الصين الشرقي.

وأكدت الصين أن هناك تفاصيل جيولوجية تثبت أن أراضيها تمتد إلى مجموعة الجزر القريبة من اليابان.

وسوف تقوم لجنة من الخبراء الجيولوجيين التابعين للأمم المتحدة بدراسة الإدعاءات الصينية، ولكن لن يكون لها أية سلطات لتسوية المطالبات المتضاربة.

وخاضت الحكومتان في طوكيو وبيجين نزاعا طويلا حول أحقية كلا الدولتين في مجموعة الجزر التي يطلق عليها في اليابان اسم سينكاكو وفي الصين اسم دياويو.

وارتفعت حدة التوترات مجددا في سبتمبر/ أيلول الماضي عندما قامت الحكومة اليابانية بشراء الجزر الثلاث من مالكها الياباني، الأمر الذي فجر التظاهرات المحتجة في العديد من المدن الصينية، وبعدها قامت السفن الصينية بالإبحار في المياه المحيطة بهذه الجزر مما دفع اليابان لإطلاق التحذيرات.

ثم كانت المشادة الدبلوماسية الأخيرة يوم الخميس الماضي عندما حلقت طائرة حكومية صينية بالقرب من الجزر المتنازع عليها، وردت عليها اليابان بتحريك طائراتها المقاتلة، واحتجت كلا الدولتين ضد الأخرى بانتهاك مجالها الجوي.

وحسب وكالة الأنباء الصينية شينخوا فإن المذكرة التي رفعتها الصين للأمم المتحدة جاء فيها "أن علم الفراسة، وهو العلم المختص بدارسة ملامح البشر، والظواهر الجيولوجية تظهر أن الجرف القاري في بحر الصين الجنوبي هو امتداد طبيعي للأراضي الصينية، وهذا الامتداد الطبيعي للجرف القاري الصيني في بحر الصين الشرقي يمتد إلى منخفض أوكيناوا والذي يعد وحدة جغرافية هامة في الجزء المتنازع عليه."

وتبعد هذه الجزر مسافة 200 كيلومتر عن جزيرة أوكيناوا اليابانية، بينما تبعد عن الصين 370 كيلومترا وتعد منطقة اقتصادية متميزة، وتقع ضمن محافظة أوكيناوا تحت الحكم الياباني.

وتطالب تايوان أيضا بواحدة من الجزر المتنازع عليها، خاصة وأنها تعد مركزا استراتيجيا بالنسبة للخطوط الملاحية البحرية، كما أن المياه المحيطة بها تحمل ثروة سمكية كبيرة، ويعتقد أنه يمكن أن يكون بها ثروة نفطية.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك