باكستان: 30 قتيلا على الاقل في تفجيرات براولبندي وكويتا وكراتشي

آخر تحديث:  الأربعاء، 21 نوفمبر/ تشرين الثاني، 2012، 22:29 GMT
باكستان

تفجير في كراتشي

قتل 30 شخصا على الاقل واصيب العشرات في تفجيرات طالت مدن راولبندي وكويتا وكراتشي بباكستان استهدفت المواكب والتجمعات التي ينظمها الشيعة في شهر محرم.

ففي راولبندي، قالت الشرطة إن انفجارا استهدف موكبا للشيعة اودى بحياة 23 شخصا على الاقل واصاب اكثر من 62 بجروح.

وكان شخصان على الاقل قتلا في انفجار وقع في وقت سابق خارج حسينية في مدينة كراتشي.

وقال مسؤولون إن انفجار عبوة زرعت بجانب طريق في بلدة كويتا جنوب غربي البلاد اسفر عن مقتل ثلاثة جنود ومدنيين اثنين.

وتتزامن هذه التفجيرات مع احياء الشيعة لذكرى يوم عاشوراء.

واعلنت حركة طالبان باكستان مسؤوليتها عن هجومي راولبندي وكراتشي.

"استهداف حافلة"

وقالت مصادر في راولبندي إن الانفجار الذي شهدته المدينة وقع عندما كان موكب للشيعة يتوجه الى احد المساجد.

أما كراتشي، فلها سجل حافل بالتوترات الطائفية. وقد ادى التفجير الذي وقع فيها اليوم الى مقتل شخصين على الاقل واصابة سبعة بجروح.

أما بالنسبة للتفجير الذي وقع في كويتا، فقد جرى التحكم به عن بعد واستهدف آلية تابعة لقوات الامن كانت تؤمن الحماية لتلاميذ مدرسة. وقد اصيب جراء التفجير ثلاثون شخصا اصابات بعضهم بليغة.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك