دليل الانتخابات التشريعية المصرية
 
يلزم القانون المصري كل مواطن تجاوز 18 من العمر بالتصويت في الانتخابات
يلزم القانون المصري كل مواطن تجاوز 18 من العمر بالتصويت في الانتخابات
 

من المقرر بدء العملية الانتخابية الثلاثية المراحل في التاسع من نوفمبر / تشرين الثاني الجاري وانتهاؤها قبل الحادي عشر من ديسمبر / كانون الأول القادم، عندما تنقضي فترة ولاية مجلس الشعب الحالي.

وتقام الانتخابات على نطاق جغرافي، وفقا لكل محافظة، وستكون محافظة القاهرة في المرحلة الأولى.

تقسم مصر إلى 222 دائرة انتخابية يمثل كل واحدة منها عضوان في مجلس الشعب. ومنذ عام 1990، ينتخب النواب بنظام الفائز بأكثر الأصوات، برغم مطالبة أحزاب المعارضة بتطبيق نظام التمثيل النسبي.

ولكي يفوز المرشح في أي دائرة يتعين عليه أن يحصل على أكثر من 50% من الأصوات في الجولة الأولى. وإذا لم يحصل أي من المرشحين في الدائرة الانتخابية على هذه النسبة تجرى جولة إعادة بين أكثر أربعة مرشحين حصولا على الأصوات. ومن بين هؤلاء الأربعة، يتعين أن يكون اثنان على الأقل من العمال أو الفلاحين.

وفي حال حصول مرشح على نسبة من الأصوات تزيد عن 50% في الجولة الأولى، فإنه يفوز بمقعد في البرلمان، وتجرى جولة إعادة بين أكثر اثنين من المرشحين حصولا على الأصوات بعد المرشح الفائز.

وقد بدأ التسجيل الرسمي للمرشحين في 12 من أكتوبر / تشرين الأول الماضي. وقال وزير العدل المصري، أحمد أبو الليل، إن عدد الناخبين المسجلين في كل مركز اقتراع لن يتجاوز 1200، لتجنب اصطفاف الناخبين في طوابير طويلة في يوم الانتخاب. وسيطبق نظام صباغة أصابع الناخبين بحبر غير قابل للمحو، في محاولة لتجنب تصويت الفرد أكثر من مرة.

ويلزم القانون المصري كل مواطن تجاوز 18 من العمر بالتصويت في الانتخابات. وتفيد إحصاءات الأمم المتحدة بوجود أكثر من 32 مليون ناخب مسجل في مصر من أصل تعداد سكاني يقدر بنحو 74.9 مليون نسمة.
 
 
العملية الانتخابية
^^ أعلى الصفحة الصفحة الرئيسية >>