دراسة: النعل المقوس "ليس أفضل" من الأحذية الرياضية تخفيفا لآلام الظهر

  • 12 أكتوبر/ تشرين الأول 2013
حذاء بنعل مقوس
زاد الإقبال على هذا النوع من الأحذية بسبب " فوائدها " للظهر

أظهرت دراسة أجريت في كلية "كينغز كوليدج" بلندن أن ارتداء الأحذية ذات النعل المقوس لا يأتي بنتائج أفضل من ارتداء الأحذية الرياضية العادية في التخفيف من آلام أسفل الظهر.

ولكن نتائج الدراسة لا تنفي أن للأحذية تأثير إيجابي للتخفيف من آلام الظهر والمفاصل وفقا لبحوث سابقة.

ويعرف عن الخبراء الطبيين أنهم ينصحون باستمرار بارتداء الحذاء.

وأفادت الدراسة أيضا بأن الأحذية الرياضية العادية قد تكون نافعة بشكل أكبر لتخفيف آلام الظهر في حالتي الوقوف والمشي.

وروج للأحذية ذات النعل المقوس بأنها تساعد زيادة النشاط العضلي وتخفف من آلام أسفل الظهر، كما أنها تعمل على تحسين وضعية الوقوف والاتزان.

وقالت اخصائية العلاج الطبيعي سيان ماكري، ترأست فريق البحث خلال دراستها للدكتوراة بكلية كينغز كوليدج بلندن، إن المرضى كانوا يسألونها دائما عما إذا كانت الأحذية ذات النعل المقوس نافعة، وهو ما جعلها تبحث عما إذا كان ذلك النوع من الأحذية قد ينجم عنه إعاقة أو آلام في الظهر.

استبيان

وفي هذه الدراسة، التي نشرت في مجلة "سباين" المتخصصة في أبحاث الظهر والعمود الفقري، طُلِب من 115 شخصا ممن يعانون من آلام مزمنة أسفل الظهر ارتداء الأحذية ذات النعل المقوس أو الأحذية الرياضية العادية لما لا يقل عن ساعتين في اليوم في الفترات التي يقفون ويمشون فيها.

كما حضروا أيضا برنامجا تدريبيا وتعليميا مرة في الأسبوع على مدار أربعة أسابيع مرتدين أحذيتهم خلال تلك الجلسات التدريبية.

وخضع المشاركون في تلك الدراسة لثلاثة استطلاعات رأي وذلك بعد ستة أسابيع وستة أشهر وعام من بداية ذلك البرنامج التدريبي.

ومع نهاية الدراسة، توصل الباحثون إلى أن الشكاوى لدى من كانوا يرتدون أحذية رياضية عادية كامت أقل ممن ارتدوا أحذية ذات نعل مقوس.

وبعد ستة أشهر، ظهرت علامات تحسن ضئيلة في الظهر لدى 53 في المئة ممن كانوا يرتدون أحذية رياضية، وذلك مقارنة بـ 31 في المئة ممن كانوا يرتدون الأحذية ذات النعل المقوس.

وبالنسبة لتسعة وخمسين شخصا ممن كانوا يشتكون من تزايد آلام الظهر لديهم مع الوقوف أو المشي في بداية تلك الدراسة، انخفضت معدلات الشكوى لدى من كانوا يرتدون أحذية رياضية منهم بنسبة أكبر ممن كانوا يرتدون أحذية ذات نعل مقوس.

وقالت ماكري "بناء على نتائج التجارب العشوائية، يجب على الأطباء أن يخبروا مرضاهم الذين يعانون من آلام مزمنة أسفل العمود الفقري، بكل ثقة أن ارتداء الأحذية ذات النعل المقوس أو الأحذية الرياضية ستأتي بالنتيجة ذاتها".

ولكنها أضافت " في حال الشكوى من آلام الظهر أثناء الوقوف أو المشي، قد يستفيد المرضى بشكل أكبر إذا ارتدوا الأحذية الرياضية العادية".

من جانبها، قالت نويل ماي، المتحدثة باسم شركة "ماساي بيرفوت تكنولوجي" المتخصصة في صناعة الأحذية ذات النعول غير المستوية، إن العديد من الدراسات الأخرى التي نشرت كانت تظهر أن الأحذية ذات النعل المقوس قد تعمل على تقليل الضغط على المفاصل وقد يكون لها تأثير إيجابي على طريقة الوقوف.

وأضافت "أحترم الدراسات التي تعتمد على هذا النوع من الاستبيانات، ولكن كما تعلمون يمكن أن تؤثر عوامل خارجية على إجابات هؤلاء الأشخاص الذين خضعوا للاستبيانات مثل المشرف على الدراسة والناحية الاقتصادية والطقس".

وقالت ماي تصلنا رسائل أسبوعيا من العديد ممن يتحدثون عن الفائدة التي عادت بها عليهم تلك الأحذية خلال أعوام من استخدامها، ومن بين أولئك من يعانون من آلام أسفل الظهر."