تناول الأطفال للوجبات السريعة قد يسبب الربو والإكزيما

آخر تحديث:  الاثنين، 14 يناير/ كانون الثاني، 2013، 14:38 GMT

الفواكه والخضار لها منافع متعددة

أكد باحثون في موضوع علاقة الأمراض بالعادات الغذائية أن تناول الأطفال الوجبات السريعة ثلاث مرات في الأسبوع يساعد على إصابتهم بالربو والحساسية الجلدية (الإكزيما).

وقد شملت الدراسة 500 ألف طفل من أكثر من 50 بلدا، وبينت أن سوء العادات الغذائية قد يكون وراء ارتفاع معدلات الإصابة بأمراض الحساسية هذه.

فالأطفال الذين تناولوا وجبات سريعة مثل البرغر، معرضون للإصابة بالتهاب جلدي حاد وتقرح في العيون. بينما يبدو أن الإكثار من تناول الفواكه يحمي من هذه الأمراض.

ويوضح الباحثون أن الوجبات السريعة غالبا ما تحتوي على نسب عالية من الدهون والأحماض، التي تضر بالمناعة، بينما تكون الفواكه غنية بمضادات التأكسد، إلى جانب منافعها الأخرى.

وأظهرت الدراسة أن الأطفال الذين اعتادوا، في سن مبكرة، تناول الوجبات السريعة ثلاث مرات أو أكثر أسبوعيا معرضون للإصابة بالتهاب الجلد بنسبة 39 في المئة أكثر من غيرهم.

ويسمح تناول ثلاث قطع أو أكثر من الفاكهة أسبوعيا بتقليص مخاطر الإصابة بالتهاب الجلد وضيق التنفس وتقرح العيون بنسبة من 11 إلى 14 في المئة.

ويقول القائمان على الدراسة، وهما البروفسور إيناس آشر من جامعة أوكلند في نيوزيلندا، والبروفسور هيوال ويليامز من جامعة نوتنغام في المملكة المتحدة، "إذا تبين أن هناك علاقة سببية بين الوجبات السريعة وانتشار ضيق التنفس وتقرح العيون، والتهاب الجلد فإن نتيجة الدراسة تصبح ذات أهمية بالنسبة للصحة العامة، بالنظر إلى توسع استهلاك الوجبات السريعة".

ولا يخضع المصابون بضيق التنفس عادة لحمية غذائية خاصة.

وفي بعض الحالات يمكن لبعض الأطعمة مثل حليب البقر، والبيض، والسمك، والمحار، والمواد المخمرة، والجوز والملونات الحافظة أن تفاقم أعراض المرض.

وتقول ملايكة رحمان من جمعية "الربو- المملكة المتحدة" إن الدراسات تبين أن عادات الشخص الغذائية قد تتسبب في رفع مخاطر إصابته بالربو، بينما يوفر له الغذاء الصحي منافع متعددة.

"وبما أن الأدلة توضح أن الفيتامينات ومضادات التأكسد الموجودة في الفواكه والخضار الطازجة لها تأثير إيجابي ضد الربو، فإن الجمعية تنصح المصابين به بتناول وجبات صحية ومتوازنة بما فيها الفواكه والخضار يوميا، والسمك أكثر من مرتين في الأسبوع، والخضراوات الجافة أكثر من مرة في الأسبوع.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك