فوز الفرنسي اروش والاميركي واينلاند بجائزة نوبل للفيزياء لعام 2012

آخر تحديث:  الثلاثاء، 9 أكتوبر/ تشرين الأول، 2012، 11:10 GMT

منح نوبل للفيزياء مناصفة بين عالمين فرنسي وأمريكي

أعلنت أكاديمية العلوم الملكية السويدية منح جائزة نوبل في الفيزياء للفرنسي سيرج أروش والأمريكي دافيد واينلاند، وذلك لإنجازاتهما في قياس ما يعرف بالجسيمات الكمية دون تدميرها.

شاهدmp4

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

فاز الفرنسي سيرج اروش والاميركي ديفيد واينلاند الثلاثاء بجائزة نوبل للفيزياء 2012 لاعمالهما حول الفيزياء الكمية.

وقالت لجنة نوبل في بيانها ان العالمين كوفئا "لطرقهما الاختبارية الرائدة التي تسمح بقياس انظمة كمية فردية والتحكم فيها".

واوضحت الاكاديمية الملكية السويدية للعلوم في البيان ان "الفائزين فتحا الطريق امام حقبة جديدة من الاختبارات في الفيزياء الكمية من خلال المراقبة المباشرة لجزيئات كمية فردية دون تدميرها".

وكان سيرج اروش البالغ من العمر 68 عاما قد تمكن مع زميله جان ميشال ريمون في عام 2008 من مراقبة الانتقال من الفيزياء الكمية الى الفيزياء الكلاسيكية على مجموعة صغيرة من الضوئيات (فوتون)، وهي ذرات ضوء.

وخلال هذا الاختبار استخدما تجويفة مكسوة بالمرايا قادرة على احتجاز الضوئيات لاطول فترة ممكنة فضلا عن طريقة لمراقبة هذه الضوئيات لا تزعجها الا قليلا.

وبهذه الطريقة تمكنا من مراقبة انتقال الضوئيات من حالة لا نموذجية في العالم الكمي الى حالة تتماشى كليا مع الفيزياء الكلاسيكية.

نوبل للفيزياء

العالمان الفرنسي أروش والأمريكي واينلاند

وعمل ديفيد واينلاند البالغ 68 عاما، شأنه في ذلك شأن سيرج اروش، في مجال علم البصريات الكمية "دارسا التفاعل الاساسي بين الضوء والمادة"، على ما اوضحت لجنة نوبل.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك