العراق: إصابة محافظ ديالى في هجوم انتحاري استهدف منزله

  • 23 فبراير/ شباط 2013
سيارة مفخخة
التفجيرات المرتبطة بتنظيم القاعدة تزايدت في العراق خلال الأسبوع الماضي

استهدف هجوم انتحاري بسيارة مفخخة صباح السبت منزل محافظ ديالى، عمر الحميري، الواقع في مدينة بعقوبة، مركز المحافظة الواقعة شرقي العاصمة بغداد.

وأفاد مصدر في شرطة المحافظة أن الهجوم أسفر عن اصابة المحافظ، عمر الحميري، بجروح طفيفة ومقتل احد حراسه.

كما جرحت في التفجير امرأة تسكن في منزل مجاور لمنزل المحافظ، بينما أصيب ستة آخرون بجروح، بينهم اثنان من حرس المحافظ، وأربعة مدنيين.

يذكر أن سلسلة هجمات بسيارات مفخخة، بلغ عددها ثمانية سيارات، قد استهدفت عددا من أحياء بغداد ذات الغالبية شيعية في الأسبوع الماضي. وقد أعلن تنظيم "دولة العراق الإسلامية" المرتبط بتنظيم القاعدة مسؤوليته عن هذه الهجمات.

وتسببت تلك التفجيرات في مقتل ثمانية وعشرين شخصاً وإلحاق خسائر كبيرة بمتاجر ومطاعم وشوارع تجارية مزدحمة.

وقد وقعت تلك الانفجارات في مناطق الأمين ومدينة الصدر والحبيبية والقاهرة والكرادة .