أكثر من 100 قتيل في غزة، واتهامات لواشنطن بعرقلة مسعى مجلس الأمن لإدانة العنف

آخر تحديث:  الثلاثاء، 20 نوفمبر/ تشرين الثاني، 2012، 03:22 GMT
غزة

مساع دبلوماسية تحاول التوصل لوقف العنف في غزة

اتهمت روسيا الولايات المتحدة بعرقلة مسعى في مجلس الامن التابع للامم المتحدة لإدانة العنف المتصاعد بين اسرائيل والفلسطينيين في قطاع غزة وقالت إن اعضاء اخرين في المجلس يعمدون الي المماطلة لمنع المجلس من اتخاذ اجراء.

وقال السفير الروسي لدى الامم المتحدة فيتالي تشوركين انه مستعد لتقديم مشروع قرار في مجلس الامن للدعوة الى نهاية للعنف واظهار التأييد للمساعي الاقليمية والدولية للتوسط من أجل حل سلمي.

وقالت السفيرة الامريكية لدى الامم المتحدة سوزان رايس إن الولايات المتحدة تريد التأكد من ان بيانا للمجلس لن يضر جهود الوساطة التي تبذلها مصر لانهاء القتال.

ميدانياً افادت مصادر طبية فلسطينية أن عائلة مكونة من زوجين وطفلين قتلوا مساء الاثنين تحت انقاض منزلهم الذي دمرته غارة جوية اسرائيلية في بلدة بيت لاهيا في شمال قطاع غزة. في وقت بدأت فيه الحكومة الاسرائيلية اجتماعا لمناقشة خياراتها ازاء الحرب في غزة ومقترحا مصريا للهدنة.

ونقلت وكالة فرانس برس عن لجنة الاسعاف والطوارئ في غزة قولها ان اربعة مواطنين قتلوا "هم فؤاد حجازي (40 عاما) وزوجته امنة وطفلاه صهيب البالغ من العمر عامين ومحمد اربعة اعوام كما اصيب 18 شخصا اخرين".

واضافت اللجنة ان المرأة التي انتشلت من تحت ركام المنزل المدمر توفيت بعد وقت قصير من وصولها الى مستشفى كمال عدوان في بلدة بيت لاهيا.

ويرتفع بذلك عدد القتلى في قطاع غزة منذ بدء الغارات حتى اليوم الى 106 قتلى حسب المصادر الفلسطينية داخل القطاع.

وكان أشرف القدرة المتحدث بإسم وزارة الصحة المقالة في حكومة حماس قال لبي بي سي في وقت سابق إن عدد القتلى في قطاع غزة وصل الى 102 ونحو 855 بينهم العديد من الاطفال والنساء والمسنين.

وفي حصيلة الغارات الاخيرة الاثنين افاد مسعفون فلسطينيون بإصابة ثلاثة مواطنين جراء استهداف منزل في رفح في جنوب قطاع غزة بصاروخ اطلقته طائرة حربية اسرائيلية، واصابة اربعة مواطنين آخرين بينهم طفلان وامراة في غارة جوية اخرى استهدفت منزلا آخر رفح.

وكانت حصيلة سابقة للضحايا مساء الاثنين اشارت الى سقوط سبعة قتلى بينهم معاق في غارة إسرائيلية شرق المغازي وسط القطاع.ووفاة احد الاشخاص متأثراً بجراحه في غارة على برج الصحفيين، فضلا عن ناشطين في قصف شرق مخيم البريج ليرتفع بذلك عدد ضحايا الاثنين فقط إلى 33 قتيلا ، قبل ضحايا الغارات الاخيرة.

وقال مسؤولون إسرائيليون إن صاروخا واحدا فقط أطلق خلال الليل من القطاع، إلا أن إطلاق الصواريخ استؤنف صباح الإثنين، وأعلنت كتائب عز الدين القسام أنها أطلقت 73 صاروخا خلال اليوم.

وفي الضفة الغربي افاد مكتب بي بي سي بمقتل المواطن حمزه الفلاح في الخليل عند جسر حلحول برصاص الجيش الاسرائيلي اثناء مواجهات في المدينه على خلفية احداث غزة حيث تم نقله الي مستشفي عاليه هناك.

اجتماع الحكومة الاسرائيلية

القصف في غزة

مصادر فلسطينية تفيد بارتفاع عدد القتلى في قطاع غزة منذ بدء الغارات حتى اليوم الى 106 قتلى

من جهة اخرى ناقشت الحكومة الإسرائيلية المصغرة او ما يسمى بمنتدى الوزراء التسعة الاسرائيلي خيارات ما يتعلق بالحرب على غزة.

وقد اعلنت الاذاعة العامة الاسرائيلية ان الاجتماع جاء لبحث اقتراح مصري لهدنة بين اسرائيل والفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، مشيرة الى أن اسرائيل تريد الالتزام بهدنة من 24 الى 48 ساعة لكي يتمكن الطرفان من الاتفاق على بنود وقف اطلاق النار.

واضافت الاذاعة الاسرائيلية الى ان اسرائيل قد تعمد في اطار التفاهم على وقف محتمل لاطلاق النار الى التخفيف من الحصار الذي تفرضه على قطاع غزة.

ومن المقرر ان يصل الامين العام للامم المتحدة بان كي مون الى اسرائيل يوم الثلاثاء قادما من مصر بعد عقده للقاء مع الرئيس المصري محمد مرسي صباح غد الثلاثاء لبحث جهود وقف إطلاق النار في غزة التي تقودها مصر.

كما افاد البيت الابيض في بيان اصدره إن الرئيس الامريكي باراك اوباما شدد على ضرورة وضع حد لهجمات حركة حماس الصاروخية على اسرائيل خلال اتصال هاتفي أجراه يوم الاثنين مع الرئيس المصري محمد مرسي لبحث سبل التهدئة في ازمة غزة. كما عبر عن عن أسفه لسقوط قتلى في الجانبين في اتصال آخر مع رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو.

اقرأ أيضا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك