فرنسا تعترف بالائتلاف الوطني السوري ممثلا شرعيا وحيدا للشعب السوري

آخر تحديث:  الثلاثاء، 13 نوفمبر/ تشرين الثاني، 2012، 20:08 GMT
 فرنسوا هولاند

فرنسا تعترف بالائتلاف الوطني ممثلا شرعيا وحكومة مؤقتة للشعب السوري

اصبحت فرنسا أول دولة غربية تعترف بالائتلاف الوطني السوري المعارض بوصفه الممثل الشرعي الوحيد للشعب السوري.

وجاء الاعلان على لسان الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند الذي أعلن الثلاثاء أن باريس تعترف بالائتلاف الجديد للمعارضة السورية "الممثل الوحيد للشعب السوري وبالتالي الحكومة المؤقتة القادمة لسوريا الديموقراطية".

وقال هولاند في مؤتمر صحافي نقل تلفزيونيا "أعلن ان فرنسا تعترف بالائتلاف الوطني السوري الممثل الوحيد للشعب السوري، وبالتالي الحكومة المؤقتة القادمة لسوريا الديموقراطية التي ستتيح الانتهاء من نظام بشار الاسد".

وكانت اطراف المعارضة السورية قد توصلت الى عقد اتفاق بعد اجتماعات تواصلت اربعة ايام في العاصمة القطرية الدوحة لتشكيل الائتلاف الوطني السوري كمظلة تضم فصائل المعارضة السورية المختلفة.

ويقول محرر الشؤون العربية في بي بي سي سيباستيان أشير إن اعلان هولاند اشارة واضحة بأن الغرب يعلق آماله على أن المعارضة السورية اصبحت قادرة اخيرا على ان تقدم بديلا فعالا وموحدا عن الرئيس الاسد.

تسليح المعارضة

"اعلن ان فرنسا تعترف بالائتلاف الوطني السوري الممثل الوحيد للشعب السوري، وبالتالي الحكومة المؤقتة القادمة لسوريا الديموقراطية التي ستتيح الانتهاء من نظام بشار الاسد"

الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند

وكان احمد معاذ الخطيب رئيس الائتلاف الوطني السوري طالب الثلاثاء بدعم مقاتلي المعارضة "باسلحة نوعية" وباعتراف المجتمع الدولي بالائتلاف ودعمه ماليا.

وقال الخطيب في لقاء مع بي بي سي إن من شأن اعتراف المجتمع الدولي بالائتلاف الوطني ان يدعم تشكيل حكومة انتقالية وتسهيل حصول المعارضة على السلاح.

وفي هذا الصدد اشار هولاند الى أن مسالة تسليم اسلحة الى المعارضة السورية، التي كانت باريس تعارضها حتى الان، "سيعاد بالضرورة طرحها"، بيد انه اشار انه لن يدعم ذلك "طالما لا يعرف الى اين تذهب هذه الاسلحة".

واضاف هولاند انه "حالما يكون الائتلاف حكومة شرعية في سوريا، هذه المسالة (تسليم الاسلحة) سينظر بها ليس في فرنسا فحسب وانما في جميع الدول التي ستعترف بهذه الحكومة" المؤقتة.

اعتراف واشنطن

وفي واشنطن قال مساعد المتحدث باسم الخارجية الامريكية مارك تونر إن الولايات المتحدة تعتبر الائتلاف الوطني السوري "ممثلا شرعيا" للشعب السوري.

احمد معاذ الخطيب رئيس الائتلاف الوطني السوري

الخطيب: الاعتراف الرسمي سيجعل الائتلاف يعمل كحكومة

وقال للصحفيين "اصبح لدينا هيكل قائم يمكن ان يعد الانتقال السياسي لكننا ننتظر تشكيل لجان فنية تجعلنا نتأكد من ان مساعدتنا تذهب الى مكانها الصحيح".

وكانت واشنطن اشادت باتفاق الدوحة الذي انشأ الائتلاف الوطني السوري المعارض بهدف مقاومة "النظام الدموي" للرئيس السوري بشار الاسد.

وكان وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ وصف في وقت سابق تشكيل ائتلاف جديد للمعارضة السورية بأنه حدث بارز وخطوة كبيرة الى الامام، الا انه اشار الى أن على الائتلاف اثبات نفسه وفاعليته.

وقال هيغ "نريد ان نرى أن لديهم تأييدا داخل سوريا. وهذا اعتبار مهم جدا".

واضاف "إذا فعلوا كل هذه الاشياء، نعم سنكون قادرين على الاعتراف بهم ممثلا شرعيا للشعب السوري".

وجاءت تصريحات هيغ بعد دعوة رئيس الائتلاف الوطني السوري احمد معاذ الخطيب الى دعم دبلوماسي للائتلاف من الوزراء العرب والاوروبيين المجتمعين في القاهرة.

وفي القاهرة، أصدر المؤتمر العربي الأوروبي الثاني الذي أقيم بمقر جامعة الدول العربية بيانا في نهاية جلساته التي عقدت اليوم بعنوان "إعلان القاهرة.

وطالب من خلاله الوزراء المجتمعون الحكومة السورية بالوقف الفوري والشامل لأشكال العنف والقتل كافة ضد الشعب السوري وناشدوا جميع الأطراف إنهاء العنف فورا معبرين في الوقت نفسه عن قلقهم البالغ إزاء الوضع الإنساني المتدهور في سوريا.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك