استمرار الاحتجاجات في مصر بعد الحكم على مبارك

آخر تحديث:  الاثنين، 4 يونيو/ حزيران، 2012، 09:53 GMT

استمرار الاحتجاجات في مصر بعد الحكم على مبارك

تجمع آلاف المصريين في ميدان التحرير للتظاهر احتجاجا على نتائج محاكمة الرئيس السابق حسني مبارك. وطالب المتظاهرون بتفعيل قانون العزل السياسي ووقف الانتخابات الرئاسية وإقالة النائب العام.

شاهدmp4

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

تتواصل الاحتجاجات في مصر ما بعد الحكم على الرئيس السابق حسني مبارك وكبار معاونيه في قضية قتل المتظاهرين العام الماضي، الذي جاء بالسجن المؤبد ووزير داخليته وتبرئة مساعدي الوزير من قيادات الشرطة ونجلي مبارك.

وفي الوقت الذي بدأ فيه المصريون المغتربون التصويت في جولة الاعادة في الانتخابات الرئاسية، تستمر الاحتجاجات في ميدان التحرير بوسط العاصمة المصرية القاهرة ومدن اخرى منددة بالحكم ومطالبة بانتفاضة ثانية ضد عودة نظام مبارك في شكل جديد.

واستعرض مسؤولو حملات مرشحين خاسرين في المرحلة الأولى من الانتخابات الرئاسية المصرية ما أسموه بمظاهر بطلان المرحلة الأولى من الانتخابات الرئاسية المصرية.

وتحدث ممثلو حملات حمدين صباحي وعبد المنعم أبو الفتوح وخالد علي عن حالات ممنهجة لتسويد البطاقات وتوقيع الناخبين في أكثر من كشف، ووجود مشكلات في كشوف الانتخابات، وتوجيه الموظفين للناخبين داخل اللجان بالتصويت لمرشح محدد.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك لحملات المرشحين الرئاسيين الثلاثة الخاسرين .

يأتي هذا وسط مساعي محمومة للتوصل لاتفاق سياسي بين المرشحين المحسوبين على التيار الثوري لمواجهة صعود المرشح المحسوب على النظام السابق أحمد شفيق.

وتقاوم جماعة الإخوان المسلمين التي فاز مرشحها محمد مرسي في الجولة الأولى فكرة إنشاء مجلس رئاسي مدني التي روج لها مرشحون خاسرون.

ويتنافس في جولة الاعادة الفريق احمد شفيق، اخر رئيس وزراء في عهد مبارك والذي يعتبر مبارك مثله الاعلى، ود. محمد مرسي مرشح جماعة الاخوان المسلمين المحافظة.

وعقد شفيق مؤتمرا صحفيا الاحد هاجم فيه الاخوان المسلمين ومرشحه المنافس متعهدا بالعمل على اعادة الاستقرار وعدم اعادة انتاج نظام مبارك ومطمئنا الاقلية المسيحية في البلاد.

واتهم شفيق الاخوان بانهم هم من كانوا متحالفين مع النظام السابق مشيرا الى صفقاتهم الانتخابية مع الحزب الوطني المنحل الذي كان حزب مبارك الحاكم في البلاد.

مصر

تواصل الاحتجاجات في ميدان التحرير بعد الحكم على مبارك واعوانه

المجلس العسكري

ودعا المجلس الاعلى للقوات المسلحة الحاكم في مصر الى عقد اجتماع طارئ مع المجلس الاستشارى صباح الاثنين لمناقشة "الاوضاع الراهنة والقضايا الوطنية الهامة فى المرحلة الحالية".

وذكر د. عبد الله المغازى، الامين العام المساعد للمجلس الاستشارى في تصريح خاص لبي بي سي ان الاجتماع سيتناول مناقشة كل القضايا المطروحة حاليا، وعلى رأسها الانتخابات الرئاسية، والجمعية التأسيسية لوضع الدستور، ومناقشة الأوضاع الراهنة والاعتصامات فى مختلف ميادين مصر.

واضاف ان عددا من القوى السياسية طلبت من رئيس المجلس الاستشاري ان يوصل رسالة الى المجلس العسكري بضرورة تأجيل الانتخابات لمدة 10 ايام، وانه سيوصل هذه الرسالة بالرغم من اجماع أعضاء المجلس على ضرورة الالتزام بالموعد المقرر وهو 16 و 17 يونيو/حزيران الجاري.

من ناحية اخرى قرر النائب العام المصري عبد المجيد محمود الطعن أمام محكمة النقض في الحكم الصادر من محكمة جنايات القاهرة في قضية الرئيس السابق حسني مبارك.

وذكر بيان صادر عن مكتب النائب العام أن "اجراءات الطعن على الحكم بدأت".

كما قرر النائب العام تمديد قرار المنع من السفر الصادر بحق مساعدي وزير الداخلية الاسبق الستة الذين قضت محكمة الجنايات السبت ببراءتهم.

احتجاجات

وكان بعض القوى السياسية اعلن اعتصاما مفتوحا في ميدان التحرير، وشارك في مظاهرات السبت عدد من المرشحين السابقين للرئاسة المصرية، من بينهم المرشح الناصري حمدين صباحي والاسلامي عبد المنعم أبو الفتوح واليساري خالد علي.

اما المرشح الإخواني محمد مرسي، فقد تعهد بإعادة محاكمة رموز النظام السابق حال فوزه بالرئاسة.

ويدعو عدد من النشطاء الى انتفاضة ثانية بهدف نقل السلطة من المجلس العسكري الى مجلس رئاسي مدني واعداد دستور جديد واجراء انتخابات جديده على اساسه بعد تطهير مؤسسات الدولة من بقايا النظام السابق.

وهناك دعوات لمسيرات واحتجاجات على مدى الايام المقبلة في القاهرة وعدد من المدن المصرية الاخرى.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك