مصر: البنك المركزي يطرح 75 مليون دولار دعما للجنيه

آخر تحديث:  الاثنين، 31 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 13:29 GMT
الجنيه المصري

الرئيس المصري طمأن الناس بأن الأوضاع ستتحسن خلال أيام

قال البنك المركزى المصرى الاثنين إنه يعرض 75 مليون دولار فى ثانى عطاء يطرحه للعملة الصعبة الاثنين، وذلك بحد أقصى 11 مليون دولار للبنك الواحد.

والعطاء جزء من نظام جديد أعلنه البنك السبت، للمحافظة على الاحتياطيات الأجنبية التى قال إنها تراجعت إلى مستوى حرج.

وبدأ البنك المركزى المصرى الأحد تنفيذ النظام الجديد من خلال قيامه بطرح عطاءات دورية لشراء أو بيع الدولار الأمريكى تتقدم إليها البنوك بعروضها، وهى آلية معمول بها فى العديد من الدول.

وتستهدف الآلية المحافظة على احتياطى النقد الأجنبى وترشيد استخداماته، وأكد البنك أن هذه الآلية لن تؤثر على نظام الإنتربنك الدولارى، وإنما تعد مكملة ومساندة له وسيعملان جنبا إلى جنب.

وبموجب النظام لا تستطيع البنوك حيازة مراكز دائنة بالدولار الأمريكى تتجاوز 1 في المئة من رأسمالها انخفاضا من 10في المئة، ولا يحق للعملاء من الشركات سحب أكثر من 30 ألف دولار يوميا، فى حين سيدفع الأفراد رسوما إدارية بين واحد واثنين بالمائة على مشترياتهم من العملات الأجنبية.

مواصلة الهبوط

وكان الجنيه المصري قد واصل هبوطه مقابل الدولار الأمريكي خلال تعاملات الاثنين في البنوك ومكاتب الصرافة رغم التطمينات التى أعلنها الرئيس محمد مرسي بأن سوق الصرف ستعود للاستقرار والتوزان خلال أيام.

وقالت مصادر مصرفية فى تصريحات لوكالة أنباء الشرق الاوسط الرسمية المصرية إن متوسط سعر بيع الدولار في البنوك بلغ 6.423 جنيه، وهو اعلى مستوى في تاريخه بالسوق الرسمية، بينما بلغ متوسط سعر شرائه 6.35 جنيه.

وأوضحت المصادر أنه عادة تضاف نسبة 2 في المئة على سعر بيع البنوك للدولار فى حال البيع للأفراد والاغراض غير التجارية.

وأشارت المصادر إلى أن الدولار واصل ارتفاعه أيضا الاثنين بشركات الصرافة ليصل متوسط سعر بيعه إلى 6.45 جنيه للشراء و6.40 جنيه للشراء.

كما واصل الجنيه الاسترليني ارتفاعه بالبنوك مقابل الجنيه المصري ليصل إلى 10.46 جنيه للبيع و10.22 جنيه للشراء، وارتفع سعر بيع اليورو ليصل إلى 8.56 جنيه للبيع مقابل 8.33 جنيه للشراء.

وكان الرئيس المصري محمد مرسي قد صرح بأن ارتفاع الدولار "لا يقلقنا" وأن السوق سيعود للاستقرار والأمور ستتوازن خلال أيام .

تصريحات الرئيس جاءت خلال لقائه أمس الأحد بمجموعة من الصحفيين والإعلاميين المصريين والعرب .

وأوضح مرسي أنه يجري حاليا ضخ أموال كافية لضبط السوق وسد الطلب على الدولار .

كان الجنيه المصري قد هبط إلى مستوى قياسي أمام الدولار الأحد بعد أن استحدث البنك المركزي آلية جديدة للمحافظة على احتياطيات النقد الأجنبي المتراجعة بصورة كبيرة خلال الفترة الماضية .

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك