منظمة التعاون والتنمية: اقتصاد بريطانيا سينكمش بنسبة 0,7 بالمئة

آخر تحديث:  الخميس، 6 سبتمبر/ أيلول، 2012، 11:16 GMT
كارلو بادوان

بيير كارلو بادوان، كبير الاقتصاديين في المنظمة

قالت منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية (OECD) إنها تتوقع ان ينكمش الاقتصاد البريطاني بنسبة 0,7 بالمئة هذا العام، مما يعد تراجعا كبيرا عن توقعها في مايو / ايار بأن الاقتصاد سينمو بنسبة 0,5 بالمئة.

كما خفضت المنظمة من توقعاتها للاقتصادات الرئيسية الاخرى، قائلة إن ازمة الديون التي تعصف بدول منطقة اليورو تشكل اكبر تهديد للنمو الاقتصادي العالمي.

فقد خفضت المنظمة توقعاتها لنمو الاقتصاد الالماني من 1,2 بالمئة الى 0,8 بالمئة.

وقالت المنظمة في تقرير اصدرته بهذا المعنى فيما يخص الاقتصاد البريطاني "إن هذه الارقام لا تأخذ بالحسبان بشكل كامل تأثير اقامة الدورة الاولمبية في بريطانيا."

ويتزامن اصدار هذا التقرير مع اجتماع مهم يعقده المصرف المركزي الاوروبي يتوقع ان تتمخض عنه قرارات جديدة بشراء السندات التي تصدرها دول اليورو الاكثر تأثرا بازمة الديون.

وحذرت المنظمة في تقريرها من ان الركود الاقتصادي "آخذ بالتجذر" في دول منطقة اليورو الـ 17، واصفة ذلك بأنه اكبر تهديد لتعافي الاقتصاد على مستوى العالم.

وقال بيير كارلو بادوان، كبير الاقتصاديين في المنظمة، إنه ينتظر بشغف رؤية تفاصيل القرارات التي سيتمخض عنها اجتماع المصرف الاوروبي المركزي لشراء السندات.

اما فيما يخص الاقتصادات غير الاوروبية، قالت المنظمة في تقريرها إن نمو الاقتصاد الامريكي سيتباطأ جزئيا الى 2,3 بالمئة مما كان متوقعا (2,4 بالمئة)، والاقتصاد الكندي سيشهد نموا نسبته 1,9 بالمئة مقارنة بما كان متوقعا (2,2 بالمئة).

اما الاقتصاد الياباني، فسيشهد نموا قدره 2,2 بالمئة بدل الـ 2 بالمئة التي كانت متوقعة له سابقا.

واشارت المنظمة الى ان التوقعات بالنسبة لدول مجموعة السبع ليست جيدة لما تبقى من هذا العام.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك